النقاط الرئيسية

النقطةالمحتوى
الشركة الجديدةشركة “Hapag-Lloyd” تضيف خدمة الشحن البحري السريعة إلى ميناء جدة الإسلامي.
الاستراتيجيةاستراتيجية “موانئ” تهدف لزيادة ربط الموانئ السعودية بالعالمية وجذب شركات الخطوط الملاحية.
العملياتالشحن الجديد يربط ميناء جدة الإسلامي بموانئ في تركيا والأردن برحلات منتظمة.

الإعلان عن خدمة شحن جديدة في ميناء جدة الإسلامي

أعلنت الهيئة العامة للموانئ «موانئ» عن إضافة شركة «Hapag-Lloyd» خدمة الشحن الجديدة «البحر الأحمر السريعة» (TRE) إلى ميناء جدة الإسلامي؛ بما يعزز العلاقات الاقتصادية بين المملكة وموانئ العالم، ويعمل على تلبية المتطلبات المتزايدة للتجارة الدولية في المنطقة.

الاستراتيجية الخطة

ويأتي ذلك ضمن إستراتيجية «موانئ» الطامحة لزيادة قوة ربط موانئ المملكة بالموانئ العالمية، وجذب كبرى شركات الخطوط الملاحية العالمية، تماشيًا مع مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، بترسيخ مكانة المملكة بصفتها مركزًا لوجستيًا عالميًا، ومحور ربط القارات الثلاث.

خدمة الشحن الجديدة

  • تعمل الخدمة على ربط ميناء جدة الإسلامي بموانئ في تركيا والأردن.
  • تقدم رحلات أسبوعية منتظمة بطاقة استيعابية تصل إلى 1130 حاوية قياسية.

الأسئلة الشائعة

هل هذه الخدمة تعتبر مهمة للتجارة الدولية؟

نعم، تساهم الخدمة في تعزيز التجارة الدولية وتلبية احتياجات السوق.

هل يمكن لشركات أخرى الانضمام إلى هذه الخدمة؟

نعم، تفتح الخدمة الباب أمام شركات أخرى للانضمام إليها.

هل ستتوسع الخدمة لتشمل موانئ أخرى؟

قد تكون هناك خطط لتوسيع الخدمة إلى موانئ أخرى في المستقبل.

ما هي الفوائد التي توفرها هذه الخدمة للشحن البحري؟

تقدم الخدمة رحلات منتظمة وبطاقة استيعابية كبيرة لتلبية احتياجات العملاء.




اقرأ أيضا