النقاط الرئيسية

تستعد منصة التواصل الاجتماعي «إكس» (تويتر سابقا) لإخفاء استخدام خيار «أعجبني» في التعليق على أي مشاركة.
التغيير يهدف إلى تشجيع المستخدمين على التعبير عن إعجابهم بالمحتوى بدون الكشف عن هويتهم.
هناك تساؤلات حول مدى فعالية هذا التغيير وإذا ما كان أفضل حلاً للمشكلات التي تواجهها المنصة.
خاصية الإشارة المرجعية قد تكون بديلاً لخيار «أعجبني» مع توفير المزيد من الخصوصية.

تغييرات على منصة «إكس»

تستعد منصة التواصل الاجتماعي «إكس» (تويتر سابقا) لإخفاء استخدام خيار «أعجبني» في التعليق على أي مشاركة، واقتصار ذلك على صاحب المشاركة. وبحسب رسالتين لموظفين في شركة «إكس»، المملوكة للملياردير إيلون ماسك، فإن إخفاء هوية المستخدمين عند النقر على خيار «أعجبني» يستهدف تشجيعهم على التعبير عن إعجابهم بالمحتوى الذي يمكن أن يكون «مثيرا» دون الخوف على صورتهم أمام العامة.

آراء حول التغيير المنتظر

  • من غير الواضح ما إذا كان هذا هو أفضل حل للمشكلات التي تحاول منصة «إكس» علاجها.
  • التغيير المنتظر يثير تساؤلات حول فعاليته في مواجهة التحديات الحالية.
  • من الممكن أن يكون خيار الإشارة المرجعية بديلاً مفيدًا لاستخدام خيار «أعجبني».

النقاط الرئيسية

تستعد منصة التواصل الاجتماعي «إكس» (تويتر سابقا) لإخفاء استخدام خيار «أعجبني».
التغيير يهدف إلى تشجيع المستخدمين على التعبير عن إعجابهم بالمحتوى بدون الكشف عن هويتهم.
هناك تساؤلات حول مدى فعالية هذا التغيير وإذا ما كان أفضل حلاً للمشكلات التي تواجهها المنصة.
خاصية الإشارة المرجعية قد تكون بديلاً لخيار «أعجبني» مع توفير المزيد من الخصوصية.

الأسئلة الشائعة

هل سيؤثر هذا التغيير على تفاعلات المستخدمين على منصة “إكس”؟

من غير الواضح حتى الآن كيف سيؤثر هذا التغيير على تفاعلات المستخدمين، وقد تظهر التفاعلات في المستقبل لتحديد مدى تأثيره.

هل من الممكن استرجاع خيار “أعجبني” في وقت لاحق؟

منغولة الشركة غير معروفة حتى الآن، ولكن قد تقرر إعادة هذا الخيار إذا ثبتت فعالية استخدامه بشكل كبير.

هل سيزيد هذا التغيير من خصوصية المستخدمين؟

من الممكن أن يزيد التغيير من خصوصية المستخدمين من خلال إخفاء هويتهم أثناء استخدام خيار “أعجبني”.

اقرأ أيضا