النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
اكتشاف جديدكشف مسبار «جونو» أسرارا جديدة حول قمر المشتري «آيو»
النشاط الجيولوجي«آيو» هو المكان الوحيد المعروف في النظام الشمسي الذي تطلق فيه البراكين الحمم الساخنة

كشف أسرار جديدة عن سطح «آيو»

كشفت مهمة مسبار «جونو» التابعة لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) عن تفاصيل جديدة تتعلق بالقمر «آيو»، الذي يعد أحد أكثر الأجسام نشاطا جيولوجيا في النظام الشمسي.

يُعتبر «آيو» المكان الوحيد المعروف في النظام الشمسي الذي تخرج منه براكين تطلق حمما ساخنة تشبه تلك الموجودة على كوكب الأرض.

خصائص قمر «آيو»

يُعد «آيو» ثالث أكبر قمر للمشتري، ويحتوي على أكثر من 400 بركان نشط. وقد رُصدت هذه البراكين وهي تطلق سحبا ضخمة من الكبريت وثاني أكسيد الكبريت.

العوامل المحركة للنشاط البركاني

يُعتقد أن هذا النشاط البركاني مدفوع بعملية تسخين المد والجزر نتيجة لقوى الجاذبية التي يمارسها كوكب المشتري والأقمار الأخرى.

تولد هذه القوى الاحتكاك والحرارة في أعماق «آيو»، مما يؤدي إلى النشاط البركاني المستمر على سطحه.

نتائج مهمة «جونو»

توفر النتائج الجديدة التي توصل إليها مسبار «جونو» صورة أوضح عن مدى انتشار بحيرات الحمم البركانية على قمر «آيو»، وتعطينا رؤى أولية حول العمليات البركانية الجارية هناك.

أنواع البراكين على «آيو»

بحسب الدكتور أليساندرو مورا، الباحث في المعهد الوطني للفيزياء الفلكية في روما والمشارك في برنامج «جونو» الفلكي، فإن النوع الأكثر شيوعاً من البراكين التي لوحظت على آيو تشمل بحيرات كبيرة من الحمم البركانية.

ترتفع وتنخفض الصهارة في هذه البحيرات بشكل دوري، مما يضيف إلى تعقيد النشاط الجيولوجي على سطح القمر.

أسئلة شائعة (FAQ)

ما هو مسبار جونو؟

هو مسبار فضائي تابع لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) يهدف إلى دراسة كوكب المشتري وأقماره.

ما هو قمر «آيو»؟

قمر آيو هو ثالث أكبر قمر لكوكب المشتري ويُعتبر الأكثر نشاطاً جيولوجياً في النظام الشمسي.

كم عدد البراكين النشطة في «آيو»؟

يحتوي قمر «آيو» على أكثر من 400 بركان نشط.

ما هي العوامل التي تؤدي إلى النشاط البركاني في «آيو»؟

النشاط البركاني في «آيو» يتم دفعه بواسطة تسخين المد والجزر الناتج عن قوى الجاذبية التي يمارسها كوكب المشتري والأقمار الأخرى.



اقرأ أيضا