النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
مذكرة تفاهمتعاون بين جامعة الملك سعود والهيئة السعودية للمياه
الأهدافالبحوث، الدراسات الفنية، الاستدامة المائية
التوقيعنيابة عن رئيس الجامعة، الدكتور يزيد بن عبدالملك آل الشيخ ومهندس طارق بن غسان الغفاري
رؤية 2030تحقيق تطلعات رؤية المملكة 2030

اتفاقية التعاون بين جامعة الملك سعود والهيئة السعودية للمياه

وقّعت جامعة الملك سعود مذكرة تفاهم مع الهيئة السعودية للمياه، تهدف إلى التعاون في الأبحاث والدراسات الفنية والإدارية في مجال المياه، وتعزيز التعاون في مجال الاستدامة المائية، وتبادل الخبرات للأبحاث التخصصية بالمياه، وإعداد الأبحاث والدراسات المتعلقة بالمجال، إضافة إلى العمل على وضع آلية موحدة لاستقبال طلبات الدراسات والأبحاث والاستشارات التي تسهم في تعزيز الاستثمار بجوانب المعرفة والمياه.

التفاصيل والشركاء

وتأتي الاتفاقية التي وقعها نيابة عن رئيس الجامعة المكلف، نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور يزيد بن عبدالملك آل الشيخ، ووكيل رئيس الهيئة السعودية للمياه للأبحاث والمشاريع الابتكارية المهندس طارق بن غسان الغفاري، في إطار التنسيق المتواصل بين مكتب العلاقات الصناعية والأعمال في الجامعة، ومعهد ابتكار تقنيات المياه والأبحاث المتقدمة بالهيئة.

التطلعات المستقبلية

وأشار مستشار نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي للعلاقات الصناعية والأعمال بالجامعة الدكتور ناصر العريفي، إلى الجهود المشتركة للجانبين، تحقيقًا لتطلعات رؤية المملكة 2030م، في إطار ما تملكه الجامعة بصفتها قطاعًا أكاديميًا وبحثيًا، والهيئة السعودية للمياه في مجال تقنية المياه والعمل على تطويرها، والسعي للارتقاء بها في شتى المجالات، وتقديم الخدمات البحثية في المجال.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو الهدف الرئيسي لهذه الاتفاقية؟

الهدف الرئيسي هو التعاون في الأبحاث والدراسات الفنية والإدارية في مجال المياه وتعزيز الاستدامة المائية.

من وقّع الاتفاقية؟

وقعها نيابة عن رئيس الجامعة د. يزيد بن عبدالملك آل الشيخ ومن الهيئة المهندس طارق بن غسان الغفاري.

ما هي رؤية المملكة 2030 فيما يتعلق بهذه الاتفاقية؟

الاتفاقية تسعى لتحقيق تطلعات رؤية المملكة 2030 من خلال تعزيز التعاون وتطوير تقنية المياه.

ما هي الجهات المشاركة في تنفيذ هذه الاتفاقية؟

تشمل جامعة الملك سعود والهيئة السعودية للمياه.



اقرأ أيضا