دعوة لغسل الملابس قبل الارتداء بعد انتشار قطع ملوثة

دعوة لغسل الملابس قبل الارتداء بعد انتشار قطع ملوثة

النقاط الرئيسية

الملابس الموردة من الخارج تحتوي على مواد ضارة
يجب غسل الملابس الجديدة بشكل جيد قبل ارتدائها
التأكد من نظافة الملابس قبل ارتدائها لتفادي الأمراض

أخبار اليوم

مع تناقل وسائل إعلام عالمية خلال اليومين الماضيين احتمالية احتواء ملابس موردة من شركة أجنبية على مواد كيماوية “مسرطنة”، وأخرى تصيب الأطفال بالتوحد، أكد ممارسون صحيون على ضرورة غسل الملابس الجديدة، بشكل جيد، تجنبًا للوقوع في مشاكل صحية، والامتناع عن ارتداء الملابس الجديدة قبل غسلها، فقد لا تكون نظيفة، وعرضة للملوثات المختلفة أثناء رحلتها داخل المصنع، أو في رحلات سلاسل الإمداد.

زيادة الفطريات

  • تزداد المشكلات في الملابس الجديدة عند تجربتها داخل المتجر أو في المنزل
  • القطع المستبدلة بعد الشراء قد تكون وسيلة لانتقال الملوثات

الثقافة الملبسية

بدوره، قال استشاري الأمراض الجلدية الدكتور رمضان الغزال: اختيار الملابس يمثل نوعًا من الثقافة يطلق عليها الثقافة “الملبسية”، وهي علاقة “فسيولوجية” بين الملبس وجسم الإنسان، فالملابس في الأجواء الحارة تختلف عن فسيولوجية الملبس في الأجواء الباردة، وإذا لم تكن هذه معادلة صحيحة تنتج بعض المشاكل، لأن الملبس هو الجلد الثاني للإنسان، فدائمًا الملابس الضيقة الداخلية، خاصة تسبب العقم ونقصان الخصوبة عند النساء والرجال، وبين الشباب تزداد من حالات ظهور حب الشباب نتيجة، إغلاق مسام الجلد، وزيادة الافرازات الدهنية.

أسئلة متكررة

هل يجب علينا أن نغسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها؟

نعم، يُنصح بغسل الملابس الجديدة بشكل جيد قبل ارتدائها لتجنب المشاكل الصحية.

هل القطع الملبسية المستبدلة بعد الشراء تشكل خطرًا على الصحة؟

نعم، قد تكون القطع المستبدلة وسيلة لنقل الملوثات من شخص لآخر، لذا يجب توخي الحذر.

ما هي أهمية اختيار الملابس بشكل صحيح؟

اختيار الملابس بشكل صحيح يساهم في الحفاظ على الصحة الجلدية والوقاية من العدوى والحساسيات.



اقرأ أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest

Share This