النقاط الرئيسية

النقطةالمحتوى
1وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان يصل إلى طهران لتقديم العزاء في رئيس إيران المتوفى
2عرض التعازي والتضامن من وزير الخارجية مع الحكومة الإيرانية
3تأكيد وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية في حادث سقوط مروحية

تقديم العزاء في رئيس إيران المتوفى

وصل وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان، اليوم الأربعاء، إلى العاصمة الإيرانية طهران لتقديم العزاء والمشاركة في مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي.

الاتصال بالوزير الإيراني

وكان الأمير فيصل بن فرحان قد أجرى اتصالاً هاتفياً، بوزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية المكلف علي باقري كني.

عبور رسالة التعازي

وعبر وزير الخارجية خلال الاتصال، عن **بالغ التعازي** و**صادق المواساة** في وفاة الرئيس الدكتور إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان ومرافقيهم.

تأكيد وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية

وبعد مرور نحو 12 ساعة على سقوط مروحية الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، في منطقة وعرة قرب الحدود مع أذربيجان، أكدت السلطات الإيرانية وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، مع 7 مرافقين كانوا على متن الهليكوبتر.

الأسئلة الشائعة

هل وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان قدم تعازيه شخصياً؟

نعم، وصل إلى طهران لتقديم العزاء.

ماذا عبر وزير الخارجية خلال اتصاله بوزير الخارجية الإيراني؟

عبر عن بالغ التعازي وصادق المواساة في وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي.

كيف تم تأكيد وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية؟

بعد مرور نحو 12 ساعة على سقوط المروحية قرب الحدود مع أذربيجان.

كم عدد المرافقين الذين كانوا على متن المروحية؟

7 مرافقين بالإضافة إلى الرئيس ووزير الخارجية.

اقرأ أيضا