مشروع إسناد الخدمات الحكومية: إطلاق جديد من مؤسسة الملك خالد

مشروع إسناد الخدمات الحكومية: إطلاق جديد من مؤسسة الملك خالد

النقاط الرئيسية

النقطة
1إطلاق مشروع “إسناد الخدمات الحكومية” من قبل مؤسسة الملك خالد
2تأهيل 10 منظمات غير ربحية للمشاركة في تقديم الخدمات الحكومية
3المشروع يستمر لمدة 6 أشهر عبر مراحل محددة

إطلاق مشروع “إسناد الخدمات الحكومية”

قامت مؤسسة الملك خالد بإطلاق ورشة العمل الأولى ضمن مشروع “إسناد الخدمات الحكومية”
اليوم في مقر المؤسسة بمدينة الرياض. يهدف هذا المشروع إلى رفع كفاءة وجاهزية
المنظمات غير الربحية في تقديم الخدمات نيابةً عن الجهات الحكومية بعلاقة تعاقدية
وبمقابل مالي، عبر عدة منصات.

أهداف المشروع

يهدف المشروع إلى تأهيل 10 منظمات غير ربحية لفهم متطلبات ومراحل الإسناد الحكومي،
وزيادة فعاليتهم في تقديم الخدمات النوعية للمجتمع. كما يسعى المشروع إلى المساهمة
في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

مراحل تنفيذ المشروع

يتم تنفيذ المشروع على مدار 6 أشهر، ويتضمن عدة مراحل:

المرحلة الأولى: اختيار المنظمات

في هذه المرحلة، يتم اختيار المنظمات غير الربحية القادرة على تقديم الخدمات الحكومية
وفق معايير محددة.

المرحلة الثانية: تحليل الوضع الراهن

يتم في هذه المرحلة تحليل الوضع الراهن للمنظمات غير الربحية لتحديد الفجوات وفق
معايير إسناد الخدمات الحكومية.

المرحلة الثالثة: التدخلات المناسبة

تعتمد هذه المرحلة على تنفيذ التدخلات المناسبة للمنظمات غير الربحية لمعالجة
الفجوات حسب نتائج التحليل والاحتياجات ذات الأولوية.

المرحلة الرابعة: تقديم الدعم

في هذه المرحلة، يتم تقديم الدعم اللازم للمنظمات غير الربحية لضمان تحقيق
الأهداف المرجوة.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو مشروع “إسناد الخدمات الحكومية”؟

هو مشروع يهدف إلى رفع كفاءة المنظمات غير الربحية لتقديم الخدمات نيابةً عن الجهات الحكومية.

كم مدة المشروع؟

يستمر المشروع لمدة 6 أشهر.

كم عدد المنظمات المستهدفة؟

يستهدف المشروع تأهيل 10 منظمات غير ربحية.

ما هي أهداف المشروع؟

زيادة فاعلية المنظمات غير الربحية في تقديم الخدمات والمساهمة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.



اقرأ أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest

Share This