النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
الملتقىاستعرض ملتقى «التحول الرقمي» المنصات الرقمية وأثرها
التأثيراتناقشت الجلسات أثر التحول الرقمي على الجهات الحكومية والخاصة
منصة «قوى»تعزيز توطين القطاع الخاص وتحسين بيئة العمل
الخدماتعرض 140 خدمة إلكترونية

ملتقى “التحول الرقمي”

استعرض ملتقى «التحول الرقمي»، الذي ينظمه فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بمنطقة الحدود الشمالية، أبرز المنصات الرقمية وأثرها في تعزيز جودة الحياة في جلسات حوارية، بحضور ومشاركة المختصين والخبراء من القطاع غير الربحي والقطاعين العام والخاص، وذلك بقاعة الأمير عبدالعزيز بن مساعد.

أثر التحول الرقمي

تناولت الجلسات الحوارية أثر التحول الرقمي على الجهات الحكومية والخاصة والأفراد، والتعريف بمنصة «قوى» ومساهمتها في **توطين القطاع الخاص وتحسين بيئة العمل** بما يتوافق مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.

الخدمات الإلكترونية

كما تناولت الجلسات ما نتج عن المنصة من **140 خدمة إلكترونية**، والتعريف بإثر المنصات الرقمية التابعة لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وما حققته من مكتسبات في توفير الوقت والجهد، ومنصة «مسار» للموظفين وآلية العمل بها، كما أبرز الملتقى **منتجات التنمية الاجتماعية والنماذج التقنية الناشئة**.

المنصات الرقمية

  • منصة «قوى»
  • منصة «مسار»
  • منصات وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية

الإنجازات

الإنجازالتفاصيل
الخدمات الإلكترونيةتوفير 140 خدمة إلكترونية متنوعة
توفير الوقت والجهداستخدام المنصات الرقمية لتسهيل العمل

FAQ

ما هو ملتقى التحول الرقمي؟

يهدف لعرض أثر المنصات الرقمية وتحسين جودة الحياة.

ما هي منصة «قوى»؟

منصة تساهم في توطين القطاع الخاص وتحسين بيئة العمل.

كم عدد الخدمات التي تم عرضها في الملتقى؟

تم عرض 140 خدمة إلكترونية.

ما هي رؤية المملكة 2030؟

رؤية تهدف لتطوير المملكة في مختلف المجالات.

اقرأ أيضا