النقاط الرئيسية

الممارسات التأملية واليوغا قد تكون فعالة في علاج بعض الأمراض النفسية
زيادة الاهتمام بمواضيع التأمل واليوغا في المملكة العربية السعودية
تعد تقنية الثيتا هيلينغ من الممارسات الروحية التي تهدف للتأمل وتحسين الوعي

مقدمة

نوبة ضحك هستيرية كفيلة بعلاجك من أمراض نفسية، ولحظة تأمل وتفكير قد تساعدك في حل مشكلة عالقة، وجلسة يوجا قد تجدد طاقتك، وجلسة «ثيتا» وهي نوع من أنواع التأمل، قد تسهم في تغيير أفكارك السلبية واستبدالها بأخرى إيجابية.

أهمية التأمل واليوغا

هذا ما يروج له مهتمون بالتأمل واليوجا، وإدارة تطوير الذات، ودراسة الطاقة الداخلية في علم النفس، عبر إعلانات تسويقية تستخدم عبارات طنانة كعوامل جذب لاستثمار تجاري جديد يقتحم سوق العمل، ويركز على طاقة الروح وانعكاسها على الجسد والسلوكيات النفسية.

الإحصائيات

  • نسبة الإصابة بأي اضطراب نفسي في المملكة بلغت 34.2 %
  • أكثر من 18 ألف استشارة نفسية تم تقديمها حسب آخر رصد في عام 2022

اليوغا والثيتا

ما بين شكوك كثيرين من جدوى هذه «المعالجات» والجلسات، وما بين تساؤلاتهم عما إن كانت بديلة للعيادات النفسية التخصصية.

النصائح

ينصح بالتحقق من اعتماد المراكز التي تقدم جلسات اليوغا لضمان الحصول على خدمة ذات جودة.

FAQ

هل اليوغا تساعد في تحسين المزاج؟

نعم، تساعد اليوغا في تحسين المزاج والتخفيف من الضغوط.

هل يمكن للجلسات التأملية أن تزيل الشعور بالقلق؟

نعم، الجلسات التأملية قد تساعد في التخلص من القلق وتحسين الاسترخاء.

هل تقنية الثيتا هيلينغ فعالة حقًا؟

توجد آراء متباينة بشأن فعالية تقنية الثيتا هيلينغ، ويفضل الاستشارة مع خبراء قبل تجربتها.

هل يجب أن يكون الشخص مدربًا قبل ممارسة الثيتا؟

من المفيد أن يكون الشخص مدربًا على تقنية الثيتا هيلينغ قبل ممارستها بشكل فعال.



اقرأ أيضا