النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
المكانمدينة أشمون بمحافظة المنوفية
الضحاياعشرة فتيات غرقوا و9 إصابات
سبب الحادثمشادة بين السائق وأحد الشباب
التحقيقاتالبحث عن السائق واستجواب الشهود

التفاصيل الكاملة

أفاد شهود عيان ومصدر أمني اليوم بغرق عشرة فتيات على الأقل وإصابة 9 أخريات إثر سقوط حافلة أجرة صغيرة من معدّية (عبارة) في مجرى مائي متفرع من نهر النيل بمدينة أشمون التابعة لمحافظة المنوفية، شمالي القاهرة.

وقالت المصادر إن الحافلة كانت تقلّ فتيات يعملن في إحدى محطّات تصدير الفاكهة من قرية المناشي بمدينة منشأة القناطر التابعة لمحافظة الجيزة، غرب العاصمة القاهرة، إلى مقر عملهن في أشمون.

وذكرت أنّ الحادث وقع عندما حدثت مشادة بين السائق وأحد الشباب بسبب مضايقته إحدى الفتيات، ترك على أثرها السائق السيارة للاشتباك مع الشاب دون سحب مكابح اليدّ، ما تسبب في انزلاق الحافلة التي كانت تقل نحو 22 عاملة وسقوطها في المياه.

وقال شهود عيان إنّ الأهالي استطاعوا إنقاذ ثماني فتيات جرى نقلهنّ إلى المستشفيات.

وقال مصدر أمني إن أجهزة الأمن تبحث حاليا عن السائق، الذي فرّ هاربا بعد الحادث، للتحقيق معه؛ كما تمّ استجواب العاملين في المعديّة وسماع أقوال شهود.

وعادة ما تتكرر في مصر حوادث غرق معديات في النيل أو سقوط سيارات من المعديات التي يستخدمها كثيرون كوسيلة للتنقل بين ضفتي النهر.

وفي فبراير الماضي، لقي 10 عمال مصرعهم وأصيب أربعة آخرون كانوا في طريقهم إلى عملهم، بعد غرق معدية في نكلا في محافظة الجيزة. وسبق تلك الحادثة العديد من الحوادث الأخرى، منها غرق 10 أشخاص بينهم أطفال بعد سقوط سيارتهم من معدية نهرية غير مرخصة في يناير 2023 بمركز أشمون في محافظة المنوفية.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، فقد وقعت أكثر من 15 حادثة غرق معديات نهرية أو سقوط سيارات من عليها خلال السنوات الخمسة عشر الماضية.

FAQ

هل أصيب السائق في الحادث؟

لا، السائق فر هاربا بعد الحادث.

كم عدد الإصابات في الحادث؟

تم الإبلاغ عن تسعة إصابات بالإضافة إلى الوفيات.

ما هي أسباب الحادث؟

الحادث وقع بسبب مشادة بين السائق وأحد الشباب الذين كانوا على متن الحافلة.

هل تم إنقاذ جميع الفتيات اللاتي كانوا على متن الحافلة؟

نجح الأهالي في إنقاذ ثماني فتيات وتم نقلهن إلى المستشفيات.

اقرأ أيضا